تاريخ الفرق المسرحية العراقية  16-10-2011, 12:34

تاريخ الفرق المسرحية العراقية

(عن كتاب الحياة المسرحية في العراق للمؤلف احمد فياض المفرجي)

اعداد :  زينب القصاب

اصدرت وزارة النقيب اول قانون للجمعيات عام 1922 سمحت بموجبه بتشكيل الجمعيات الفنية فكان اول المبادرين محمد خالص الملا حمادي الذي يروى عنه انه كان من انصار ثورة العشرين 1920 وكان مراسلا لها في مدينة بغداد .. حصل الفنان الرائد الملا حمادي على اجازة تاسيس (جمعية التمثيل العربي) التي اقامت حفلات تمثيلية عدة في بغداد والبصرة وجاء عن هذه (جمعية التمثيل العربي ) نجد اشارات متعددة الى عروض كانت تقدم على فكرة (القره قوز) وغرست في الناس حب التمثيل الفني الحديث ، وعند الرجوع الى الصحافة الصادرة خلال الفترة التي عملت فيها جمعية التمثيل العربي نجد اشارات متعددة الى عروض كانت تقدم على مسرح (رويال سينما) من قبل هيئة التمثيل العربي الاهلي وهيئة التمثيل العربي الاهلية و جوق التمثيل العربي وكلها تعني (جمعية التمثيل العربي)

في حزيران من عام 1922 تم نشر اعلان بصيغ مختلفة حول تمثيل (رواية ثارات العرب ) لمنفعة مدرسة اهلية على مرسح (مسرح) رويال سينما وكانت الاشارة الى الجهة التي تمثل الرواية المذكورة تجىء مرة باسم هيئة التمثيل العربي الاهلية وتارة هيئة التمثيل العربي الاهلي ....الخ

ويقول اعلان للجمعية نشرته جريدة الاستقلال في عددها الصادر في 28 مايس 1922 ( .. اخدموا العلم وشاهدوا مجدكم ...عليك ان تسارع لشراء بطاقات الدخول لرواية ثارات العرب فتكون بذلك اعدت مجد ابائك الكرام ) تلك هي رسالة المسرح التي امنت بها جمغية التمثيل العربي وكذلك شان العديد من المؤسسات الاجتماعية والثقافية والفرق التمثيلية التي ظهرت في بغداد ونينوى والبصرة ومنها مدرسة التفيض الاهلية والمدرسة الجعفرية الاهلية وفرقة منتدى التهذيب ونادي التمثيل والموسيقى وجمعية احياء الفن وعلى سبيل المثال نشير الى ما جاء في العريضة المقدمة الى الجهات المختصة قي 14 نيسان 1928 والتي تقول : ( اننا حبا بترقية فن التمثيل خاصة وبقية الفنون الجميلة عامة وسعيا لبث روح العلم والعمل بين الطبقة العامة من ابناء هذا الشعب العزيز قد عزمنا على تشكيل فرقة تمثيلية دعوناها ب (الفرقة التمثيلية الحديثة ) وليس من ينكر ما للتمثيل من قدرة في انماء هذه الروح في قلب ابناء الشعب )

ومن فرق العشرينيات الفرقة التمثيلية العربية التي وقع طلب تاسيسها المقدم في 29كانون الثاني 1927 كل من السادة عبد الرزاق عبد الرحمن وفاضل عباس بهرام وناظم عبد الجليل الزهاوي واحمد يحيى وحجي محمد وناجي ابراهيم وعبد العزيز علي واحمد حمدي وغيرهم

ولعل ابرز فرقة شكلت في هذه المرحلة من تاريخ النشاط المسرحي في العراق هي (الفرقة التمثيلية الوطنية ) التي اقترنت باسم الفنان الرائد حقي الشبلي وقد تم تاسيسها في نيسان 1927

لقد كان لهذه الفرقة دور كبير في انعاش النشاط المسرحي وتوسيع رقعته خاصة في النصف الاول من الثلاثينات عندما التف حولها العديد من الشباب الهواة وامتلكوا خبرة اهلتهم فيما بعد لتاليف فرق جديدة ازدهرت طوال الثلاثينات وحتى قيام الحرب العالمية الثانية حيث ساد الحياة الفنية سبات مؤقت .. ومن اولئك الفنانين يحيى فايق و عبدالله العزاوي ومحمود شوكت وصفاء حبيب الخيالي وغيرهم من الذين اداروا فرقا عدة بينها كانت الفرقة العربية للتمثيل و جمعية انصار التمثيل وفرقة المعهد العلمي ...وكان للحرب العالمية الثانية اثر واضح على مجرى حركة الفن في العراق وخاصة المسرح فتوقف نشاط الفرق التمثيلية التي ظعرت في الثلاثينات لكن فناني الاربعينيات لم يياسوا فقد شكلوا فرقا جديدة منها :-

1-           فرقة انوار الفن التي كونها الفنان توماس حبيب واخرون ومن نتاجاتها (مجنون ليلى ) و ( عبد الرحمن الناصر ) و (الهارب) و (انتقام المهراجا) و (رصاصة في القلب ) و (طعنة في القلب) وهاتان الاخيرتان من تاليف سليم بطي احد اهم الاسماء البارزة في النهضة الفنية العراقية وقد كان مؤلفا وناقدا وممثلا .

2-           جمعية التمثيل والسينما التي اغنت الحياة المسرحية بانتاجاتها المتواصلة مثل (لقيط الصحراء ) و (ملاك الجحيم ) و ( جريمة بلا عقاب ) و (قلوب للبيع ) ...وبعض من هذه الاعمال من تاليف احمد حمدي .

3-           الجمعية الفنية للتمثيل والسينما وكان من العاملين فيها عباس العبيدي و زكي السامرائي و ابراهيم شاكر وهاشم الطبقجلي ومن نتاجاتها (رسول النبي هرقل ) و ( الحجاج والفتية الثلاثة ) و(شهداء الوطنية ) وكان من كتاب الجمعية عبد الجبار شوكة النجار  

4-           الفرقة الشعبية للتمثيل التي اسست عام 1947 وضمت الدفعة الاولى من خريجي فرع التمثيل بمعهد الفنون الجميلة اضافة الى عناصر فنية اكثر وعيا من الذين عملوا في السابق في الفرق الاخرى ومن هؤلاء جعفر السعدي ، خليل شوقي ، عبد الستار توفيق ، ابراهيم جلال ، عبدالله العزاوي ، صفاء مصطفى ، عبد الجبار توفيق ولي ، صبري الذويبي و عبد الكريم هادي الحميد .. وكانت باكورة ما قدمته هذه الفرقة عام 1948 مسرحية شهداء الوطنية للكاتب فكتوريان ساردو التي اخرجها الفنانان ابراهيم جلال وعبد الجبار توفيق ولي .

5-           ومن الفرق التي واصلت عملها خلال رحلة الاربعينيات فرقة يحيى فايق التي ظلت تعمل منذ انحلال الاتحاد الثلاثي مع عناصر شابة تمتاز بالجراة ومن نتاجاتها مسرحية (بيدبا) التي عرضت على مسرح صيفي شيد خصيصا لهذا العرض في جانب الكرخ .

6-           كما ظهرت فرق اخرى ذات طابع ترفيهي مثل فرقة الزبانية التي اشتهرت خلال السنوات التالية بتمثيلياتها الاذاعية والتلفزيونية ومن فناني هذه الفرقة ناجي الراوي وحميد المحل وفخري الزبيدي وناظم الغزالي وحامد الاطرقجي ومحمود القطان

7-           ومع تلك الفرق والجمعيات عمل بعض الفنانين بصفتهم الشخصية وخارج الاطر الرسمية ومن هؤلاء شهاب القصب وعبد المنعم الجادر و يوسف العاني الذي شكل له (جماعة جبر الخواطر ) التي قدمت بواكير النصوص التي كتبها العاني في اواخر الاربعينيات .

8-           وفي هذع الفترة كثرت لجان التمثيل والخطابة في المدارس العراقية التي اسهمت هي الاخرى في تقدم العروض التمثيلية باسم المسرح المدرسي وقد تطورت هذه اللجان في السنوات اللاحقة وتحولت الى مديرية تابعة الى وزارة التربية تشرف على مختلف النشاطات الفنية في مدارس العراق وصار لها كتاب ومخرجون ولها ايضا دور متميز يذكر في سياق الحركة المسرحية في العراق .

 

وفيما بعد عام 1950 اجيزت فرق تمثيلية عديدة في بغداد وفي عدد من المحافظات لم تلق التشجيع من مسؤولي الثقافة ومن الفرق التي ظهرت في الخمسينيات فرقة المسرح الحديث ، فرقة المسرح الحر ، فرقة المسرح الجمهوري ، فرقة الشعلة ، فرقة الفنون الشعبية ، فرقة المسرح العراقي ، فرقة شباب الطليعة وفرقة مسرح بغداد الفني ., وتعرضت معظم هذه الفرق الى الغلق كما ان بعض عروضها اسدلت عليها الستارة قبل مشاهدتها من قبل الجمهور الا ان فناني المسرح كانوا يجاهدون بشجاعة من اجل ان تبقى فرقهم مفتوحة رغم فرض الضرائب الكبيرة عليها  ... الى يوم تم تحريرها من هذه الرسوم والضرائب ، وفي الثمانينات اقيمت فرق تمثيلية عديدة تمتد جذور بعضها الى الاربعينيات كفرقة المسرح الشعبي ..ويرجع ايضا عدد منها الى الخمسينات مثل فرقة المسرح الفني الحديث ... وفي النهاية تتشكل الفرق المسرحية العراقية بدا من الثمانينات وتتوزع الى :

        أ‌-        الفرق الرسمية : وهي تلك التي تشرف عليها الدولة ولهذه الفرق كادر متفرغ ومن هذه الفرق ( الفرقة القومية للتمثيل) و (فرقة البصرة للتمثيل ) و (فرقة نينوى للتمثيل ) و (فرقة اربيل للتمثيل ) وهذه الفرق تتبع قسم المسارح في دائرة السينما والمسرح الى جانب فرقة المسرح العسكري التي كانت تابعة الى وزارة الدفاع دائرة التوجيه السياسي انذاك .

     ب‌-     الفرق التميلية الاهلية وهي مجازة من قبل وزارة الثقافة والاعلام انذاك باسم مجموعة من الفنانين بصفتهم الاعتبارية وهذه الفرق هي :-

1-           فرقة المسرح الشعبي

2-           فرقة المسرح الفني الحديث

3-           فرقة المسرح الحر

4-           فرقة مسرح 14 تموز للتمثيل

5-           فرقة مسرح اليوم

6-           فرقة اتحاد الفنانين

7-           فرقة العراق المسرحية

8-           فرقة مسرح الرافدين

9-           فرقة مسرح بغداد

10-     فرقة مسرح الجماهير

11-     فرقة مسرح الرواد في محافظة نينوى

12-     فرقة المسرح الكردي الطليعي في السليمانية

13-     فرقة مسرح كربلاء الفني

 

والى جانب كل ما مر علينا من فرق تعمل فرق اخرى غير محترفة باسم منظمات العمال والنساء والطلبة ومثل هذه الفرق هناك من تعمل باسم مؤسسات ونقابات مثل كلية الفنون ومعهد الفنون والجامعات ونقابة الفنانين .

 

 

 

نسخة للطباعة ارسل لصديق

الرئيسية | من نحن ؟ | معرض الصور | مكتبة الفديو | الاعلانات | خريطة الموقع | الاتصال بنا

السينما والمسرح تنصح بشدة التصفح عبر الفاير فوكس